إنهاء خصومة ثأرية منذ ربع قرن بين عائلتي الوهابات والطوالب بقنا

إنهاء خصومة ثأرية منذ ربع قرن بين عائلتي الوهابات والطوالب بقنا
كتب -

 

صورة من الصلح

دشنا – أحمد طه:

نجحت لجنة المصالحات بقرية فاو بحري التابعة لمركز دشنا في إسدال الستار على خصومة ثأرية بين عائلتي “الوهابات” و”الطوالب” استمرت قرابة ربع قرن. 

وفي مؤتمر الصلح الذي حضره اللواء عبدالحميد الهجان محافظ قنا ومجموعة من القيادات التنفيذية والشعبية والأمنية بدشنا، صافح أفراد العائلتين بعضهما البعض كما تبادلا الزيارات بعد إتمام مراسم الصلح، في إشارة إلى طي صفحة الخصومة الثأرية. 

ترجع أسباب الخلاف إلى مقتل ظريف كامل من عائلة الطوالب منذ نحو 23 عاما على يد شخص من عائلة الوهابات. لكن وبعد مرور هذه السنوات الطويلة، قرر شخص من عائلة الطوالب أخذ الثأر وقتل عبده محمد محمود من عائلة الوهابات منذ شهرين. 

وخلال مراسم الصلح، قال الهجان إن رجال الأمن يبذلون مجهود كبير في إنهاء الصراعات العائلية في جميع مراكز المحافظة. 

وتنتشر في قنا حوداث الثأر الدموية نظرا للطبيعة القبلية التي تميز المحافظة. 

ويقول مسئولون في قنا إنهم يكثفون نشاطهم من أجل وضع حد للنزاع العائلي الدموي بين عائلتي السحالوة والمخالفة في فرشوط، شمال قنا، والذي راح ضحيته حتى الآن ثمانية أشخاص.