اعتصام مفتوح لأمناء الشرطة بمركز شرطة دشنا

اعتصام مفتوح لأمناء الشرطة بمركز شرطة دشنا
كتب -

دشنا – زيدان القنائى، أحمد النحاس: 

دخل حوالي 50 فردا من أمناء الشرطة والمجندين والخفراء الليليين ظهر اليوم السبت في اعتصام مفتوح أمام مركز شرطة دشنا احتجاجا على تدنى الرواتب وعلى قرار الوزارة إعطاء الأمن الوطني صلاحية إبداء الرأي في تقرير الأفراد بجهاز الشرطة. 

وتجمع عدد من أمناء الشرطة وأفراد الأمن أمام مركز شرطة دشنا وقاموا بإغلاق بوابة القسم مهددين بالتصعيد والإضراب عن العمل. 

وقال عبد الناصر محمد أحمد، ممثل ائتلاف أمناء الشرطة، إن الاعتصام مفتوح وذلك احتجاجا على التقارير السرية وتدخل الأمن الوطني بتقارير أمناء الشرطة وأفراد الأمن العام. 

وطالب صالح أحمد على، خفير نظامي، وزارة الداخلية بتطبيق الحد الأدنى للأجور على أفراد الأمن والخفراء لضعف رواتبهم التي لا تتعدى 500 جنيه. 

وحذر محمد شوقي، أمين شرطة، الوزارة من عواقب عدم إلغاء القرار الذي تضمنه الكتاب الدوري فيما يخص الدرجات المالية، مؤكدا أن أمناء الشرطة لا ينتمون لأية تيارات سياسية أو دينية وانتماءهم فقط لهيئة الشرطة المدنية.