عميد “إعلام القاهرة” يطالب بحرية تداول المعلومات في “جنوب الوادي”

عميد “إعلام القاهرة” يطالب بحرية تداول المعلومات في “جنوب الوادي”
كتب -

قنا – يوسف أبو الوفا، نورهان دسوقى:

طالب الدكتور حسن مكاوي، عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة، مؤسسات الدولة، بتمكين الإعلاميين من الحصول على المعلومات الحقيقية، وحرية تداولها بشكل ينظمه القانون، وذلك حتي لا تلجأ وسائل الإعلام إلي التزييف و”الفبركة” حسب تعبيره.

وقال مكاوي إن “وسائل الإعلام لا يمكن أن تؤدى دورها المطلوب إلا إذا كان المجتمع ديمقراطيًا ومتطورًا” وأوضح أنه يتفق مع رأي النخب والجماهير القائل إن الإعلام في الوقت الراهن يمر بحالة من الفوضى والانفلات والخروج عن المألوف، داعيا إلي تحرير ما يسمي بالإعلام الرسمي عن سيطرت الحكومة ومؤسسات الدولة.

وأضاف أن الإعلام في مصر ارتبط، منذ نشأته، بالسلطة الحاكمة، وتأييد النظام الحاكم، وبدأ هذا، حسبما تابع مكاوي، مع أول جريدة رسمية أنشأها الوالي “محمد على” وهى جريدة الوقائع المصرية، التي لم يكن مسموحا بالنشر فيها، إلا بإذن مباشر من الوالي، وصارت الآن الجريدة الرسمية للدولة.

ووصف مكاوي الإعلام الخاص بأنه “احتكاري” مردفا أن يسعي كذلك لتحقيق مكاسب سياسية وليست ربحية فقط، مطالبا بسن قوانين لمنع الاحتكار الإعلامي، ومواجهة التحديات التي تفرضها متغيرات العالم بعد الثورات المتعددة في العالم العربي.

كانت جامعة جنوب الوادي بقنا، استضافت، أمس الأحد، الدكتور حسن مكاوي، عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة، في ندوة عن “الإعلام ومستقبل الفضائيات”، حضرها الدكتور عبد العزيز محمد، رئيس قسم الإعلام بكلية الآداب بقنا، والدكتورة ليلى حسين، رئيسة قسم الإعلام بكلية الآداب بجامعة حلوان.