مؤسسة حقوقية ترصد انتهاكات ضد المرأة في الصعيد

مؤسسة حقوقية ترصد انتهاكات ضد المرأة في الصعيد
كتب -

قنا – أبو المعارف الحفناوى:

رصد فريق العمل بمؤسسة رسائل الغد لحقوق الإنسان، انتهاكات وصفها بالـ”جسيمة” لحقوق المرأة في صعيد مصر، وتحديدا في قرى مركز الوقف شمال قنا.

في حين رصد فريق العمل، طيلة الفترة الماضية، العديد من الانتهاكات، التي تنوعت مابين حرمان الفتيات من التعليم وحالات الطلاق المتعددة، والتي تحدث غالبا دون حصول المطلقات على حقوقهن، في ظل التحايل على القانون في حالات عدة، وكذا تحمل المرأة المسؤولية الكاملة تجاه الأبناء في حالات الطلاق، مما يجعل المرأة تقبل على أعمال محفوفة بالمخاطر نظير الحصول على المال لتدبير احتياجات أولادها.

وأوضحت رؤيات عبد الحميد، عضو المؤسسة بقنا، أن الحالات التي تم رصدها تعبر عن الكم الحقيقي الموجود على أرض الواقع، مضيفة أن المرأة في صعيد مصر، وخاصة شمال قنا، تعانى من العديد من الانتهاكات، فهي إنسان بلا حقوق، حسب وصفها، ومحكوم عليها بالطاعة العمياء، وألا تفكر في شؤونها أحيانا، بحكم جبروت الرجل، أو التقاليد، أو القانون الهزيل الذي لا يجد من يفعله.

وأردفت أن الدستور المصري الجديد أنصف المرأة بمواد كثيرة، ولكنه سيظل كلاما إنشائيا ما لم يترجم إلي قوانين يتم تنفيذها علي أرض الواقع.

وأشار بركات الضمرانى، مسئول الحريات بالمؤسسة، إلى ضرورة قيام الدولة بعمل مشروعات صغيرة للفتيات وللسيدات المعيلات، مدارس حقلية، وفصول رياض أطفال، لتحسين النمو الفكري للصغار وتوعية الأم بالتغذية السليمة لهم، فصول للمتسربات من التعليم وعيادات متنقلة لخدمة القرى المحرومة، والتركيز علي الحقوق بالتنسيق مع منظمات المجتمع المدني.