مسئول تمرد قنا : ما يحدث الآن مهزلة سياسية

مسئول تمرد قنا : ما يحدث الآن مهزلة سياسية
كتب -

قنا – أبو المعارف الحفناوى:

قال أحمد البدرى ، مسئول حركة تمرد بقنا، في تصريحات خاصة لـ “ولاد البلد” إن ما يحدث الآن من تصرفات فردية لأشخاص في الحركة، مهزلة سياسية لا بد من توقفها فورا، والوقوف جانبا إلى جنب، من أجل مصلحة الوطن.

وأضاف أن حركة تمرد حركة شعبية لن تسمح بأن يكون أحد أيا كان وصي عليها، وأن من يتحدث باسم الحركة، عن وقوفها بجانب مؤسس التيار الشعبي حمدين صباحي أو وزير الدفاع المشير عبد الفتاح السيسى يعبر عن وجهة نظره الشخصية وليس وجهة الحركة الشعبية.

وذكر أن الحركة لم تقرر حتى الآن دعم  مرشح بعينه في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتابع: أؤيد بصفتي الشخصية وليس كمسئول بالحركة ، حمدين صباحي للترشح للرئاسة ، وهذا لا يعنى أنني أرفض ترشح السيسى للرئاسة ، وأيضا لا يعنى أنني أتحدث بإسم الحركة.

وأوضح البدرى أن محمود بدر المنسق العام للحركة لم يستمع إلى باقي أعضاء المكتب السياسي ، وانعزل بمفرده عن الحركة ، ولم يأخذ أراء باقي الأعضاء ، وقام بشحن أشخاص غير محسوبين على الحركة من المحافظات المختلفة ، في اجتماع أمس لتأييد السيسى للرئاسة ، وهذا لا يعبر عن الفكر السياسي للحركة.