أسعار مواد البناء في هبوط.. هل سينتعش السوق العقاري بقنا؟

أسعار مواد البناء في هبوط.. هل سينتعش السوق العقاري بقنا؟ أسعار العقارات السكنية في قنا - تصوير أحمد العنبري

تشهد أسعار مواد البناء في مصر هبوطًا واضحًا خلال الفترة السابقة، فيما أشار متابعون إلى أن هذا الأمر يرجع لركود السوق العقاري وقلة الطلب وانخفاض أسعاره في الأسواق العالمية، فهل يؤثر انخفاض أسعار مواد البناء على خفض أسعار العقارات بقنا؟

الحديد - المباني - الخرسانة - العمارات - أرشيف ولاد البلد
الحديد – المباني – الخرسانة – العمارات – أرشيف ولاد البلد

مؤشرات انخفاض الحديد والأسمنت في قنا

يشير شريف خيري، تاجر، أن أسعار الحديد انخفضت بحوالي 500 إلى 600 جنيه، إذ يبلغ سعر الطن حاليًا 10 آلاف و550 للكومي، وهو المتداول بالسوق في قنا وعند معظم التجار، ويساويه في السعر الاستثماري، أما عز والدخيلة، والمصريين، فيرتفع بمقدار 100 إلى 150 جنيها للطن عن الكومي.

ويضيف خيري، أن الأسمنت انحفض سعره من 50 إلى 100 جنيه، فيبلغ سعر طن أسمنت قنا حاليًا 980 جنيها، مبينا أن حالة الشراء انتعشت عن السابق بمراحل كثيرة، بحوالي 30%، لأن معظم الناس تنتظر انخفاض أكثر.

مباني جديدة - طوب الأحمر - العقارات - قنا الجديدة - أرشيف قنا البلد
مباني جديدة – طوب الأحمر – العقارات – قنا الجديدة – أرشيف قنا البلد

تأثر السوق العقاري

يقول علي صادق، مدير شركة تبارك للتسويق العقاري بقنا، إن تراجع أسعار الحديد والأسمنت، سوف تؤثر على السوق العقاري بنسبة واضحة، فتؤدي إلى انخفاض المتر في الشقق السكنية، وانتعاش السوق ليخرج من حالة الركود المستمر التي لحقت به من وقت تعويم الجنيه، وننتظر انخفاضهما فذلك سوف ينشط أصحاب الملاك من استكمال مبانيهم وفتح الطرق أمام العاملين وسوف يؤثر ذلك بنسبة 70%.

يشير محمود الخولي سمسار عقاري بقنا، إلى أنه لو استمر هبوط أسعار مواد البناء بنسبة أكبر من ذلك، سوف يؤدي إلى زيادة عملية التداول في قنا، وانخفاض أسعار العقارات، وزيادة نسبة الإقبال علي البناء، وذلك سوف يؤثر علي أصحاب الأملاك المتوقفة عن البناء في قنا الجديدة واستكمالها، وبدء الأخرين من أصحاب الأراضي في الشروع في البناء.

ويضيف السمسار العقاري، أن ذلك سيؤدي إلي انتعاشه في جميع الأعمال المرتبطة بالسوق العقاري، كالنجاريين والسباكين والكهربائين والمحارين وغيرهم، وفتح لهم فرص عمل جديدة وللشباب، رغم كون ذلك في إطار محدود لكن سوف ينعش سوق العمل.

تأثير الانخفاض مستقبلا

يرى صادق، أن نزول الأسعار لن يؤثر في أسعار شقق التقسيط كثيرًا، بل سوف يكون أغلب تأثيره علي أسعار الشقق الكاش، فسوف تنشط حركة بناء العقارات، وسنلاحظ حالة النشاط خلال 3 أشهر من انخفاض مواد البناء، بسبب بناء أصحاب بعض العقارات بالأسعار القديمة المرتفعة، فهنا تحاول الا تخسر.

ويوضح الخولي، أنه لو استمر انخفاض أسعار الحديد إلى ما تحت 10 آلاف، سوف يفتح فرص عمل كبيرة في قنا، لكن الانخفاض الآن يؤثر بنسبة 20% في السوق العقاري.

ويقول علاء حمزة، مدير الغرفة التجارية بقنا، إن انخفاض أسعار الحديد والأسمنت ومواد البناء بشكل عام، سوف يؤدي إلى انتعاش السوق العقاري في أنحاء الجمهورية، وانخفاض الأسعار بشكل واضح، كما يؤدي في المدى البعيد إلى انخفاض تكاليف الوحدات السكنية.

عقارات - عمارات سكنية - قنا - تصوير أحمد العنبري

عقارات – عمارات سكنية – قنا – تصوير أحمد العنبري

أسعار العقارات

يقول محمود الخولي، سمسار عقاري بقنا، أن أسعار المتر السكني، تراجعت مع انخفاض أسعار الحديد والإسمنت بنسبة متباينة، ويتروح سعر المتر حاليًا من 3.5 إلي 4.5 ألاف، وذلك حسب المنطقة التي يوجد بها العقار والشارع الذي أمامه والدور الذي تقع به الشقة، وكان ثمن المتر قبل الانخفاض، من 5 إلي 6 ألاف للمتر.

ويضيف الخولي، أما سعر متر الأرض السكني فانخفض كثيرًا عما قبل بحوالي ألف أو ألفي جنيه للمتر، فبلغ ثمنه في الشارع 8 متر، من 9 إلي 9.5 آلاف للمتر، وذلك حسب المنطقة التي يقع بها، فكلما زادت مساحة الشارع ارتفع السعر، ففي الشوارع الرئيسية يبلغ المتر من 9 إلى 10 آلاف.

المستهلكين

يقول حسين جابر، 36 عامًا، موظف، إن نزول أسعار الحديد والأسمنت ستفتح مجالا كبيرا لرجوع الناس لانخفاض أسعار الشقق السكنية، ولكن لن نشعر بذلك إلا بعد فترة، لأن أصحاب العقارات التي قامت بالبناء بأسعار مرتفعة، لن تخفض السعر، لأن ذلك سيخسرها الكثير.

يضيف أحمد رجب، 27 عامًا، خريج كلية آداب: “يعني انخفاض الحديد والأسمنت هيساعد الشباب في الشقة، كيف ذلك؟ هو سعر الطن نزل ألفين أو 3 آلاف، شباب متخرج ولا يوجد عمل، وحتى لو اشتغل هيأخذ راتب كام 2000 أو 2500 جنيه، علشان يقدر يشتري الحديد أبو 11 ألف، حرام شوف محتاج كام سنة علشان يحوش ثمن صبة الشقة”.

كما يوضح خالد فتحي، أن أسعار الحديد والأسمنت،ستؤثر بشكل كبير في المواطنين، حيث إن بناء العقارات يفتح مجال عمل لأصحاب الحرف والشباب، رغم أن الانخفاض ليس كبير بالحج الذي ينتظره الناس، وخصوصًا الشباب الذي يبحث عن شقق في متناول اليد.

الوسوم