أصغر عاملة تتحدث عن 35 عامًا قضتها بمصنع الغزل

أصغر عاملة تتحدث عن 35 عامًا قضتها بمصنع الغزل هناء حسن
كتب -

قناـ آلاء عبدالرافع وأسماء حجاجي:

كانت أصغر عاملة في مصنع الغزل عند افتتاحه قبل 35 عامًا، هناء حسن، البالغة من العمر 49 عامًا، تقول إنها انضمت للعمل مع 4 سيدات أخريات يكبرنها جميعًا في العمر.

40 عاملة

تقول حسن: إن “في السنوات الأولى من افتتاح المصنع كانت عمالة السيدات هي المسيطرة عليه، إذ بلغ عددنا 40 سيدة، وكانت لنا سيارة خصصها لنا المصنع لنقلنا، ومنذ بداية عملى بالمصنع لم أترك مكانى أمام أجهزة قسم التدوير، وأصبحت على دراية كاملة بكافة خبايا العمل، وعند حدوث أي أعطال للمكن أتولى مسؤولية إبلاغ قسم الصيانة”.

دائما أعمل أنا وبقية سيدات المصنع بالوردية الصباحية، التي تبدأ من 7 صباحًا حتى 3 مساء، لأنها الأنسب لظروف بيتي وأولادي.

مشكلات العمل

وتتابع: من أكثر عيوب عملي هو أعطال الماكينات التي تتكرر أكثر من 3 مرات يوميًا، وتأكل وقت عملي، فالمكن أصبح متهالكًا ويحتاج إلى تطوير وإدخال مكن جديد مثل بقية الأقسام، خاصة أن قسم التدوير يعد من أهم ركائز المصنع ولا يمكن الاستغناء عنه.

وتقول هناء إن مرتبات المصنع جيدة وتغطي احتياجاتها وأولادها، متمنية في الفترة االمقبلة أن يتوفر بالمصنع عمالة جديدة، وأن يعين به فتيات، وأيضًا تحديث قسم التدوير وإضافة أجهزة حديثة لا تُعطل سير العمل.

الوسوم