ولاد البلد

إنفوجراف| بالأرقام.. 7 أوبئة قتلت نحو مليار شخص عبر التاريخ قبل كورونا

إنفوجراف| بالأرقام.. 7 أوبئة قتلت نحو مليار شخص عبر التاريخ قبل كورونا صورة أرشيفية للتطهير ضد كورونا

تسبب فيروس “كوفيد 19″، أو ما يعرف بـ”كورونا المستجد” في إصابة نحو 5 ملايين حالة ووفاة أكثر من 333 ألفًا حول العالم، مسببا حالة من الرعب والفزع من استمرار تفشى الوباء.

واجتاحت الأوبئة القاتلة العالم منذ القدم إلى الآن، حيث أصيب بها الإنسان دون عدوى من غيره، ومنها ما كان نابعًا من الحيوان، فى حين بعضهم وُجد علاج لمكافحته، بينما لم يتوصل الأطباء للقاحات بشأن البقية، حسبما أفادت منظمة الصحة العالمية، ومجلة ساينتفك أمريكان.

وفيروس كورونا لم يكن الوباء الأول الذي تسبب في تلك الأعداد من الإصابات والوفيات خلال تاريخ البشرية، فهناك أوبئة خلفت ملايين القتلى، وأحيانا غيّرت مسار التاريخ، وأحيانا أخرى أدت إلى نهاية حضارات بأكملها على مر العصور، وتسببت في أزمات كبيرة استغرقت أوقاتا طويلة لتجاوزها.

ولاد البلد يرصد خلال الإنفوجراف التالي أبرز الأوبئة التي شهدها العالم على مر العصور، وفق منظمة الصحة العالمية:

1 – الجـدَرِيّ

فتك الجـدَرِيّ وشوه وسبّب العمى لملايين الضحايا عبر تاريخه الطويل، وخلف حتى عام 1977 نحو 500 مليون قتيل، قبل أن ينتصر العالم باكتشاف لقاحا له.

2 – الطاعون الأسود:

ما بين عامي 1347 و1352 سدد الطاعون هجماته مجددا نحو أوروبا وأطلق عليه حينها الموت الأسود أو الموت العظيم.

ويعتبر الطاعون أول وباء حقيقي على الأرض، إذ تسبب في موت ما لا يقل عن ثلث سكان أوروبا، وتقدر ضحاياه  بنحو 200 مليون شخص في القرون الوسطى وفقا للمؤرخ فيليب دايليدر.

3 – الإنفلونزا الإسبانية

الإنفلونزا الإسبانية نوع قاتل من فيروس الإنفلونزا H1N1، حيث انتشرت في أعقاب الحرب العالمية الأولى في أوروبا والعالم وخلفت 75 مليون شخص، أي ما يعادل ضعف المتوفين في الحرب العالمية الأولى.

4 – طاعون جستنيان

وسمي بالوباء الأول أو طاعون جستنيان تيمنا بالإمبراطور جستنيان الأول، وحصد حياة 50 مليون شخص، واستمر في  التفشي حتى حوالي العام 767 ميلادي.

5 – الطاعون الثالث

موجة الطاعون عادت للظهور بداية من سنة 1855 حيث سجل المرض ظهوره في مدينة يونان الصينية لينتشر منها نحو كل من الهند وهونغ كونغ وبعض مناطق أستراليا ومنغوليا. وحصد حياة 12  ملايين  شخص.

6 – التيفوس

حصد التيفوس حياة نحو 10 ملايين شحص بين 1618 و1648، عن طريق إتلاف جدران الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى النزف والطفح الجلدي ويتم انتشاره عن طريق القمل البشري، وقد ارتباط هذا النوع من التيفوس بالحروب والمجاعات عبر التاريخ.

7 –  الملاريا

ما زال وباء الملاريا يحصد أرواح المئات سنويا حول العالم، خاصة في قارة إفريقيا منذ أول ظهور له عام 1880، ووفقا لآخر إحصائيات منظمة الصحة العلمية فقد حصد الملاريا أرواح نحو 438 شخصا.

 

 

الوسوم