Rotating Banner


خلال زيارتها لـ”قنا”.. وزيرة البيئة تناقش مخرجات منظومة إدارة المخلفات الصلبة

خلال زيارتها لـ”قنا”.. وزيرة البيئة تناقش مخرجات منظومة إدارة المخلفات الصلبة وزيرة البية وقيادات محافظة قنا ـ المصدر: المكتب الإعلامي للمحافظة

عقدت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، واللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، اليوم الأحد، اجتماعا بمقر ديوان المحافظة، لمناقشة أهم مخرجات المخطط العام لمنظومة إدارة المخلفات الصلبة، بحضور الدكتور حازم الطنان مدير البرنامج الوطني لإدارة المخلفات، والدكتور حسين أباظة، مستشار وزيرة البيئة، ومسؤولي البيئة والمخلفات الصلبة والقيادات التنفيذية بمحافظة قنا.

وأوضحت فؤاد ـ في بيان صادر عن المكتب الإعلامي للمحافظة ـ أن البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة يتم تنفيذه بـ4 محافظات (كفر الشيخ والغربية وقنا وأسيوط)، ضمن خطة تطوير منظومة المخلفات الصلبة، بالتعاون بين وزارة البيئة و هيئة التعاون الفني الألماني GIZ، وبنك التعمير الألماني KFW، والاتحاد الأوروبي EU، والكونفدرالية السويسرية.

وأضافت وزيرة البيئة، أنه تم إنشاء جهاز تنظيم إدارة المخلفات الصلبة، بهدف تقديم الدعم الفني واعتماد التكنولوجيا الخاصة بتدويرها، وخلق الفرص الاستثمارية وتوفير أساليب جديدة في مجال إدارة المخلفات، توفر خدمة متطورة ومستدامة وقادرة على مواجهة التحديات الحالية والمستقبلية، وإعداد مؤشرات الأداء الرئيسية لرصد ومتابعة وتقييم ممارسات إدارة المخلفات الصلبة.

وأشارت ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إلى أنه تمت مناقشة المرحلة الثالثة، والتي تشمل اعتماد المخطط الرئيسي للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة بمحافظة قنا، والبدء في إجراءات تنفيذ مشروعات البنية التحتية.

وأوضح عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، أنه في إطار تنفيذ المرحلة الأولى من البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة، استلمت محافظة قنا 4 سيارات مكبس سعة 18 متر مكعب، و3 سيارات قلاب سعة 4 طن ولودرين، بتكلفة إجمالية بلغت 8 مليون و100 ألف جنيه، بينما  يجري خلال المرحلة الثانية توريد 70 حاوية قمامة، بسعة 24 م3، و14 سيارة هوك ليفت ولودر وجرار مزود بمكبس، و45 تريسيكل بتكلفة إجمالية بلغت 60 مليون و200 ألف جنيه.

وأشار المحافظ، إلى أنه تمت مناقشة إنشاء مصنع لتدوير المخلفات ومدفن صحي بمدينة قوص، كما سيتم رفع كفاءة مصنع تدوير المخلفات بنجع حمادي، وذلك من أجل الحفاظ على البيئة والاستفادة من تلك المخلفات وتحويلها من مشكلة تعاني منها الدولة إلى قطاع جاذب للاستثمار يوفر العديد من فرص العمل للشباب، مؤكدا أهمية دور المدارس والجامعة والاوقاف والثقافة في حث المواطنين على التخلص من القمامة بشكل آمن ووضعها في الأماكن المخصصة لها.

كانت وزيرة البيئة ومحافظ قنا، قد عقدا جلسة حوار مجتمعي مع ممثلي مؤسسات المجتمع المدني والشباب لمناقشة تطوير منظومة المعالجة وإعادة تدوير المخلفات الصلبة ورفع كفاءة منظومة النظافة، وأكدا خلال الجلسة أهمية المشاركة الشعبية والمجتمعية من المواطنين مع القطاع الحكومي، للوصول إلى خدمة لائقة يرضى عنها المواطن.

وعلى هامش زيارتها لمحافظة قنا، ستفتتح الوزيرة والمحافظ وحدة إدارة المخلفات الصلبة بمنطقة التجنيد بمدينة قنا، المعنية بالمتابعة والاشراف على تنفيذ مراحل البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة.

كما سيتفقدان مصنع تدوير القمامة بمنطقة الصالحية بمدينة قنا، والذي يعمل بطاقة 10 طن/ ساعة، ومتابعة مراحل تدوير القمامة من الفرز والغربلة لعزل المخلفات الصلبة عن المخلفات العضوية التي يتم استخدامها في إنتاج السماد العضوي.

الوسوم