“زينب” رسامة شابة حصدت عدة جوائز وتسعى للإحترافية

“زينب” رسامة شابة حصدت عدة جوائز وتسعى للإحترافية
كتب -

كتبت ـ ندا عادل ومريم عبدالعاطى

 

يشعر الفنان بالجمال ليعكس إحساسًا فى عمله الإبداعى فهو لا يرسم بيده وإنما بروحه وقلم، وباستخدام أدوات بسيطة مثل القلم الرصاص والجاف والألوان تقدم زينب مجدي محمد أجمل اللوحات الفنية.

ولدت زينب في 7 يونيو 1998 بمركز قوص بمحافظة قنا، وتدرس في كلية التجارة جامعة جنوب الوادي الفرقة الثانية.

تبدأ زينب مجدى حديثها لـ “قنا البلد” قائلة “بدأت الرسم بالقلم الرصاص والألوان من عمر الحادية عشر عن طريق الرسم الكروكي وشف الرسومات، وتوارثت الموهبة عن والدىَ فقد لاحظوا موهبتى وقاموا بتشجيعى منذ الصغر”.

وتضيف أنها تتوقف أحيانًا عن الرسم نظرًا لظروف دراستها أو الامتحانات، فضلًا عن وجود بعض العقبات مثل نقص بعض الأدوات المستخدمة، وعدم تهيأ نفسيتها للرسم.

وتشير إلى أنها تقضي ساعة أو أكثر في رسم لوحة واحدة، كما تسعى لتطوير موهبتها بالتدريب المستمر والتعلم من شقيقتها، متمنيه الاحتراف في رسم البورتريه.

اشتركت زينب في عدة مسابقات في الصفوف الإعدادية والثانوية بمدارسها وحصدت جوائز، كما نالت شهادات تقديرية من قصر ثقافة قوص.

 

 

الوسوم