طبيب عيون يوضح أسباب ضعف النظر بعد تصحيحه و5 نصائح للحفاظ عليه

طبيب عيون يوضح أسباب ضعف النظر بعد تصحيحه و5 نصائح للحفاظ عليه طريقة قياس النظر ـ أرشيفية

قد يعاني البعض ممن أجروا عملية تصحيح النظر من ضعف نظرهم مرة أخرى، ولعلنا نتسائل عن السبب، هل هو خطأ الطبيب، أم عدم مراعاة المريض لنفسه بعد العملية، أم أن الجهاز المُستخدم في العملية قديم (ضعيف)، ومن هنا يوضح الدكتور أيمن عماد، أخصائي طب وجراحة العيون في قنا، أسباب ضعف النظر ويقدم مجموعة من النصائح:

أسباب ضعف النظر

 

  • عدم توافر الشروط المناسبة من البداية لإجراء العملية مثل العمر، حيث لابد أن يزيد عمر المريض عن 18 عامًا، ولابد من استقرار مستويات النظر 3 مرات متتالية (بين كل مقاس والأخر 6 أشهر).
  • ضعف القرنية لدى الشخص أو إصابته بأمراض أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم، أو الإصابة بمرض السكر، أو ظهور المياه البيضاء، أو ارتفاع ضغط العين.
  • طبيعة جسم المريض حيث يُسبب ذلك عدم إلتئام القرنية بعد العملية بالشكل الصحيح مما يؤدي لظهور بقعًا بيضاء على سطح القرنية تُسبب ضعف النظر مرة أخرى، وهو من الأمراض نادرة الحدوث.
  • الاختيار الخاطئ لنوع العملية من قِبل الطبيب المعالج، حيث إن كل فحص قرنية له نوع يناسبه من عمليات تصحيح النظر.

نصائح للحفاظ على النظر بعد العملية

 

  • لابد من الاستمرار على قطرة مرطبة للعيون مدى الحياة.
  • بالنسبة لمن يعملون لساعات طويلة أمام أجهزة الكمبيوتر يُفضل تقليل عدد ساعات العمل على الأجهزة، أو أخذ قسطًا من الراحة بين الحين والآخر، مع ضرورة وضع القطرة المرطبة قبل البدء في العمل.
  • لابد من المتابعة الشهرية كل 6 أشهر.
  • لا يمكن الاعتماد على النظارات الطبية، لأنه ليس لها قيمة.
  • التوجه للطبيب عند الشعور بضعف النظر مرة أخرى، ويجوز عمل العملية مرة أخرى في حالة كان سمك القرنية مناسب.

 

اقرأ أيضًا

 

5 أنواع لعمليات تصحيح النظر.. تعرّف على الفروق بينهم

الوسوم