طريق بوابة الجامعة بلا رصف ولوحات ارشادية.. وعشوائية السيارات وراء الحوادث اليومية

كتب – آيات هارون وأحمد عبيد

“لابد من وجود لوحات إرشادية”، “السيارات تسير بشكل عشوائي”، هكذا عبر سائقي السرفيس وطلاب جامعة جنوب الوادي، عن استيائهم لعدم رصف طريق البنك، والمؤدي إلى بوابة الطلاب.

لوحات إرشادية

وتقول ياسمين صابر حسين (19 عامًا)، طالبة جامعية، إن طريق الجامعة غير مرصوف جيدًا، ولابد من وضع إشارات إرشادية توجه السائقين للسير بنظام وتهدئة السرعة، وذلك منعًا للحوادث.

ويطالب أحمد حلمي (19 عامًا)، طالب جامعي، بعمل طريق للمشاة وذلك لسلامة الطلبة أثناء سيرهم، مؤكدًا أن السيارات تسير بشكل عشوائي، فكادت سيارة أن تصدمه من قبل.

أولويات المجلس

وتضيف الشيماء عبدالكريم محمد (20 عامًا)، طالبة جامعية، أن الطريق سئ، وتجد معاناة أثناء السير، وذلك بسبب سرعة السائقين للالتحاق بمكان تجمع الطلاب وعدم اهتمامهم بسلامتهم، لافته إلى أنها لم تتضرر مثل طلبة الطب بيطري وهندسة الأزهر والمعهد، لأنهم ينزلون بمنتصف الطريق.

وترى أنه لابد من أن يكون طريق الحرم الجامعي من أولويات مجلس المدينة وتطويره وتنظيفه أكثر من ذلك.

حفر ومطبات

ويعبر محمود دندراوي (19 عامًا)، طالب جامعي، عن خوفه من انقلاب السيارة في طريق الجامعة، وذلك لسوء الطريق من مطبات وحفر وسرعة السائقين.

واقترحت أسماء محمود محمد (20 عامًا)، طالبة جامعية، وضع خطوط تحدد اتجاه سير السيارات ذهابًا وإيابًا.

ويناشد مكاريوس إبراهيم (19 عامًا)، طالب جامعي، مجلس المدينة برصف الطريق الذي أفسده عمل الغاز الطبيعي، وذلك لسلامة الطلاب، بالإضافة إلى الابتعاد عن إتلاف السيارات لأنها تكلف السائقين مبالغ طائلة لتصليحها ونحن في غني عنها.

الضرر بعفش وفرامل السيارة

ويشير أحمد محمد علي (35 عامًا)، سائق، إلى كثرة المطبات بالطريق التي تؤدي إلى تهدئته بكل مطب، ولكن هناك سائقين غير مدركين بالمطبات ويسيرون بسرعة، وذلك يؤدي إلى اصطدام السيارات ببعضها البعض.

ويوضح أحمد محمود (48 عامًا)، سائق، أن عدم رصف الطريق يلحق الضرر بـ عفش السيارة مثل المساعدين والفرامل والعجل وتكسير السوست، بالإضافة إلى عدم قدرة الطلبة على ركوب السيارة أو النزول منها.

جذور المشكلة

ويحكي سامح أنور (27 عامًا)، سائق، أن جذور مشكلة الطريق ترجع إلى كسر بمواسير المياه الموجودة تحت الأرض وعدم إصلاحها بجدية، لافتًا إلى أن الطريق غير محكوم بـ “بلدورات” ـ البلدور هو حاجز يمنع خروج السيارة عن مسارها ـ وذلك تجنبًا للحوادث.

ويقترح علي سيد علي (25 عامًا)، سائق، سرعة رصف الطريق لأنه من أهم الطرق بقنا، مشيرًا إلى أن تنظيم وتنظيف الطرق يقلل نسبة الحوادث وتُريح الطلبة أثناء السير.

خطة وتنفيذ 

ويوضح أشرف أنور، نائب رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة قنا، أنه توجد خطة يسيرون عليها، حيث تم رصف شارع دار المسنين و16 بالمساكن، وجارٍ رصف مناطق الشؤون، والمعنا، والرياح بالإضافة إلى الحصواية، وسيتم رصف شارع البوابة الثانية للجامعة وشوارع قنا بالكامل في الخطط المقبلة.

الوسوم