فيديو| الذئاب تستهدف “أولاد عمرو”.. والخسائر تصل لـ60 رأس ماشية

فيديو| الذئاب تستهدف “أولاد عمرو”.. والخسائر تصل لـ60 رأس ماشية قرية أولاد عمرو - تصوير أحمد العنبري

يعيش أهالي قرية أولاد عمرو، التابعة لمركز قنا، بين فزع ورعب، جراء تكرار هجمات الذئاب، عقب حصاد قصب السكر منذ شهر ونصف، وما تزال مستمرة حتى الآن، ما كبدهم خسائر تخطت 60 رأس ماشية حتى الآن.

“اتصل بي أحد المجاورين لحوش البهائم بعد منتصف الليل، أن هناك حيوان مفترس يهاجم البهائم” هكذا يروي سعيد عزيز، أحد المتضررين من هجوم الذئاب.

يتابع: عندما أبلغت بالأمر، قدمت مسرعًا إلي الحوش لكن حمدت الله أن الذئب لم يتمكن إلا من إصابتهم، وبعد أن تلقت رؤس الماشية حقن ضد التسمم، فوجئت بعد ساعة بنفوق 3 منها، وآخر النهار نفقت اثنتين، ولم يتبق إلا واحدة فقط.

ويضيف طه عبدالندير، معلم- أحد المتضررين من هجوم الذئاب، هاجمت الذئاب منزلي ليلًا، وأثناء مهاجمتها، سقط جزء من سور الحوش المبني بالطين، وانقضت الذئاب على الماعز، لكن الحمد الله أوقع إصابات بها فقط، والحوش ملحق بمنزلي الذي أسكنه وأسرتي، فما العمل في هذه المشكلة، ويناشد المسؤولين بسرعة التدخل حتى لا يتطور الأمر للأسوأ.

هجوم الذئاب علي قرية اولاد عمر تصوير أحمد العنبري
أحواش القرية تضم مواش وطيور وتكون غالبا ملحقة بالبيوت التي تقطنها الأسر

يقول محروس فؤاد عبدالله، مؤذن بالقرية، خرجت في يوم من منزلي فوجدتهم أمامي، فدخلت مرة آخري، وبعد ذلك ذهبت من طريق آخر إلى المسجد لصلاة الفجر، وأثناء عودتي إلى منزلي رأيت 3 ذئاب أمام المسجد، وفي يوم آخر شاهدناهم بعد صلاة العشاء، فطاردناهم إلى أن اختفوا في الزراعات.

هجوم الذئاب علي قرية اولاد عمر - هجومهم علي أحواش البهائم - تصوير أحمد العنبري
هجوم الذئاب علي قرية أولاد عمر- تصوير: أحمد العنبري

يضيف درويش عبدالحميد، عضو المجلس المحلي سابقًا، ومعلم بمدرسة أولاد عمرو الإعدادية، بدأ هجوم الذئاب على القرية منذ شهر ونصف، بعد حصاد محصول قصب السكر، ما كبدنا نفوق أكثر من 60 بهيمة حتى الآن، ونطالب المسؤولين بالتدخل.

ينوه يحيى حازم، رئيس المجلس المحلي بالقرية، إن أكثر هجمات الذئاب تكون على المنازل ليلًا، وكثير من الأهالي يخافون مواجهتها بطبيعة الحال، وتهاجم الذئاب أحواش البهائهم، وتأكل أحشائها وتتركها كما هي، وفي بعض الأيام تهاجم أكثر من 3 منازل في اليوم، فما الحل في ذلك؟

يقول خالد عبدالشافي، رئيس الوحدة المحلية لقرية أولاد عمرو، خاطبنا الوحدة المحلية لمركز قنا، التي تواصلت بدورها مع الطب البيطري، لاتخاذ الاجراءات اللازمة لحل هذه المشكلة، وجار التنسيق معه، ويحدث ذلك لأول مرة في القرية بعد حصاد محصول قصب السكر.

وقالت الدكتورة لمياء قديس، تلقينا إشارة من الوحدة المحلية لمركز قنا، والمحافظة بتكرار هجوم حيوانات مفترسة علي أحواش البهائم في قرية أولاد عمرو، وتعاملنا مع المشكلة بقدر الإمكانيات الموجودة عندنا.

وتابعت شكلنا لجنة مكونة من الدكتور مينا إسطفانوس، وعبدالرحيم علي، وأيمن عبدالكريم، ومحمد شحات، منتصف أبريل الحالي، وأرسلوا إلى قرية أولاد عمرو للتعامل مع  الأمر باستخدام مادة نقاوم بها الكلاب الضالة، وإن تناولت منه الذئاب ستنفق إيضًا.

يذكر أنه في 22 فبراير الماضي، شهدت نجع حمادي واقعة مماثلة، بعد أن هاجم ذئب 5 من أسرة واحدة، وأصابوهم بجروح متفرقة في الجسم.

هجوم الذئاب علي قرية اولاد عمر - تصوير أحمد العنبري
قرية أولاد عمر – تصوير أحمد العنبري

 

 

 

الوسوم