فيديو| بـ”الشاي والنعناع والعسل”.. رنا أيمن ترسم لوحاتها بنكهات مختلفة

فيديو| بـ”الشاي والنعناع والعسل”.. رنا أيمن ترسم لوحاتها بنكهات مختلفة رنا أيمن - تصوير: إسراء الشامي

كتبت: إيمان القاضي – تصوير: إسراء الشامي

بالعسل والشاي والبن والنعناع والملوخية الجافة ومواد أخرى من ذات القبيل، ترسم “رنا” لوحات فنية تضاهي تلك التي يرسمها أبرز فناني العالم، لتظهر من خلالها موهبتها التي نشأت معها منذ الصغر.

رنا أيمن، 19 سنة، طالبة بالصف الثالث الثانوي، تعلمت الرسم من والديها، فوالدتها معلمة رسم بإحدى المدارس، ووالدها هاوٍ للرسم أيضًا، وبدأت مسيرتها برسم المناظر الطبيعية ثم الوجوه والشخصيات العامة والفنانين، مستخدمة في ذلك الألوان الخشبية والمائية.

“نفسي أدخل كلية فنون جميلة أو تربية فنية، علشان أدرس واتعلم حاجة بحبها”، هكذا تتحدث رنا عن طموحها بعد الانتهاء من دراستها الحالية في مرحلة الثانوية العامة، مؤكدة أنها لن تكتفي بذلك، وإن لم يحالفها الحظ للالتحاق بتلك الكليات، ستحصل على كورسات وتدريبات في مجال الرسم، لتنمية وتطوير موهبتها بكل الأدوات المتاحة لديها.

رسومات رنا ايمن بالأدوات المختلفة ، تصوير اسراء الشامي
رسومات رنا أيمن – تصوير: إسراء الشامي

تشاهد رنا أيمن العديد من الرسومات عبر الإنترنت لتخلط بين أفكارها والصور التي تشاهدها وتنتج أعمالا مختلفة، ولاقت تشجيعًا كبيرًا من أصحابها، وهو ما يجعلها تؤمن بنفسها وموهبتها وتسعى لتطوير ذاتها للأفضل، كما تتقبل انتقادات الآخرين وتحاول الإصلاح من أخطائها.

رنا أيمن ترسم مارلين منرو بالشاي والعسل ، تصوير اسراء الشامي
لوحة مارلين مونرو بالشاي والعسل – تصوير: إسراء الشامي

“في يوم كنت عايزة أرسم، ومكنش عندي أدوات الرسم، فـجبت العسل ورسمت به، ثم أسكبت عليه الشاي  الناشف، لتكون النتيجة صورة الفنانة مارلين مونرو”، هكذا تروي رنا كيف بدأت في استخدام المواد الغذائية الموجودة في كل منزل لتنتج أعمالا فنية رائعة.

احدى رسومات رنا أيمن تصوير ، اسراء الشامي
رسم الطبيعة بريشة رنا أيمن – تصوير: إسراء الشامي

“نفسي أعرف أعمل بورتريه، واتعلمه صح، لحبي رسم الوجوه وخاصة العيون، ومش حابة أبيع شغلي لأن الرسم بخرج طاقتي فيه، سواء فرحانة أو زعلانة، وعلى حسب اللى بيترسم معايا، لكن مبعرفش اعمل اللي يتطلب مني”.

احدى رسومات رنا أيمن تصوير ، اسراء الشامي
رسومات رنا أيمن – تصوير: إسراء الشامي

تؤكد رنا أن والديها هما العامل الرئيسي في تشجيعها على الاستمرار والتطوير من نفسها في هذا المجال، خاصة مع امتهان والدتها لتدريس الرسم، وكذلك حب والدها لهذا النوع من الفنون.

احدى رسومات رنا أيمن تصوير ، اسراء الشامي
مناظر طبيعية من رسم رنا أيمن – تصوير: إسراء الشامي

تفرغ الرسامة الصغيرة كل الطاقات السلبية التي بداخلها، أثناء الرسم، ففي الوقت الذي تشعر فيه بالضيق تغلق غرفتها على نفسها، لتخرج كل ما لديها على الورقة، وترسم بكل ما هو متوفر في منزلها، حتى أنها استخدمت الخبز الفينو والكاتشب أيضًا.

احدى رسومات رنا أيمن تصوير ، اسراء الشامي
رسومات رنا أيمن – تصوير: إسراء الشامي

تحلم رنا أيمن أن تشتهر بهذه الرسومات، وأن تعمل على تطوير موهبتها من خلال دورات تدريبية مكثفة، تجعلها ترسم على أساس تعليمي صحيح، حيث أن بعض زميلاتها اللاتي يدرسن في كليات الفنون الجميلة، يخرجن لها أخطاء في رسوماتها، وهو ما تحاول أن تتعلم منه وتطبقه في كل رسوماتها الجديدة.

الوسوم