في وثيقة نادرة.. عبدالناصر يكرم أحد أبناء قنا لإنقاذه قطار

في وثيقة نادرة.. عبدالناصر يكرم أحد أبناء قنا لإنقاذه قطار

كتب – أحمد عبيد

في وثيقة نادرة تعود إلى عام 1962، قرر الرئيس جمال عبدالناصر تكريم الراحل مصطفى علي عوض الله، غفير سكة حديد، بمحطة “أولاد عمرو- المخادمة”

وكشف عبدالفتاح مصطفي علي، (70 عامًا) ابن الغفير الراحل لـ ”قنا البلد”، أن الوثيقة تقديرًا لدور والداه الشجاع في إنقاذ قطار بقرية القناوية التابعة لمركز قنا من الانقلاب.

الوثيقة تضمنت توجيه الشكر إلي الغفير الذي أنقد القطار وتنص علي الآتي “السيد مصطفي علي عوض الله، تحية طيبة وبعد، فقد سرني ما قمت به من عمل جليل أنقذت به حياة الكثيرين من المواطنين وإني إذ أذكر لك هذه الروح الإنسانية الفتية التي ضربت بها مثلاً رائعًا في القيام بالواجب وحسن الإيثار – أقدر لك تجاوبك العميق مع روح المجتمع الثوري الجديد، مقدسًا لواجبك، مؤمناً بحق وطنك ومُواطنيك في الحياة، مع تمنياتي لك بالتوفيق والسداد في ظل مجتمعنا الناهض، وأمتنا العربية الخالدة”.

يوضح ابن الغفير الراحل أن الوثيقة تعود إلي 56 عامًا، وذلك قبل وجود السد العالي، وكان فيضان النيل يطمر الأرض كل عام، وفـ أكتوبر عام 1962، جاء فيضان النيل عاليًا، فأتلف عدة منشآت، ومنها خط سكة حديد قرية القناوية، حين هبطت المياه تحت قضبان السكة، وأصبحت القضبان معلقة في الهواء.

ويروي عبد الفتاح، وأثناء مرور والدي في الـ 3 صباحًا من محطة “أولاد عمرو- المخادمة”، وجد جسر سكة حديد القناوية منهار، فتقدم مسافات إلي الأمام في انتظار القطار القادم، وعندما رآه قادمًا من بعيد، خلع ثوبه وأشعل به النار، ووقف أمام القطار وأخذ يشير إليه ولسائقه فتوقف القطار.

وأكد ابن الراحل، أن اللواء عبدالله غبارة، محافظ قنا آنذاك، بصباح اليوم التالي، أرسل له سيارة خاصة لتنقله من موقع عمله إلي مبني المحافظة، ونظم حفل تقديرًا لدوره النبيل بإنقاذ القطار، لافتًا أن الرئيس عبدالناصر هاتف المحافظ وطلب منه إرسال مصطفي عوض الله إلي مكتبه بالقاهرة.

وبعد مرور عدة أيام، سافر مصطفي عوض الله إلي القاهرة، واستقبلته الإذاعية عواطف البدري في محطة مصر، وأوصلته إلي مكتب الرئيس عبد الناصر، واستقبله بحفاوة بالغة، وأعطي له جوابًا لدوره العظيم في إنقاذ أرواح المواطنين.

واختتم عبد الفتاح عوض الله حديثه لـ “قنا البلد” قائلاً أعطي الرئيس عبد الناصر مكافأة لوالدي، ومكافأة أيضا من طبيب أمريكي، وشخصية عامة من السودان، بالإضافة إلي وجوده بكتاب التاريخ بسلاح التلميذ بالمرحلة الإعدادية في عام 1963.

الوسوم