مؤسس صفحة مجتمع قنا الساخر: هدفنا انتقاد الخرافات الغير صحيحة والحفاظ على لهجتنا الصعيدية

مؤسس صفحة مجتمع قنا الساخر: هدفنا انتقاد الخرافات الغير صحيحة والحفاظ على لهجتنا الصعيدية صفحة مجتمع قنا الساخر
كتب -

كتب – أحمد عبيد

“الكوميكس فن تصويري مضحك وساخر مقتبس من مشاهد السينما والحوار بالأفلام”، هكذا بدأ إسلام محمد، 22 عامًا، مؤسس صفحة مجتمع قنا الساخر، حديثه لـ “قنا البلد” قائلًا  “أسست أول صفحة صعيدية خاصة بفن الكوميكس باسم “Qena Sarcasm Society”، وذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي”.

بداية الفكرة

ويوضح محمد، أن الفكرة جاءت لعمل صفحة للمجتمع القنائي منذ عامين، ليكون هدفها الأول انتقاد الخرافات الغير صحيحة التي تغزو عقولنا، والتمسك بالعادات والتقاليد الصحيحة، والحفاظ على اللهجة ونقد أخطاء المجتمع بصور مضحكة ترسم البسمة على وجوه المتابعين.

ويشير المؤسس إلى أنه كان واثقًا من نجاح الفكرة لعدم انتشار فن الكوميكس في هذه الفترة خاصة بقنا والصعيد، وفى البداية ناقشوا عدد من الموضوعات من بينها مشكلة السائقين وعدم التزامهم بالتسعيرة المقررة، وتفضيل ركوب الفتيات عن الشباب، ثم موضوعات عن اللهجة الصعيدية وأكثر الكلمات المعروفة والدارجة.

2000 متابع

ويلفت إلى أنه من أكثر المشكلات التي واجهتهم الفهم الخاطئ من البعض للكوميكس، حيث يرون أن ذلك يُعد استهزاء بالعادات والتقاليد وبالمجتمع القنائى بصفة عامة، لذلك يسعون دائمًا لتوضيح أفكارهم بصورة مفهومة.

ويقول محمد “بدأنا بألفين و500 متابع ومنذ البداية والتفاعل سريع وجيد جدًا، ومن أكثر التعليقات التي حفزتنا على الاستمرار أبناء قنا بالخارج، موضحين أن الصفحة تهون عليهم ألم الغربة.

وعلق مبتسمًا من أكثر الكوميكس التي حققت تفاعل مشهد لفيلم وصل فيه عدد المتابعين لأكثر من 3 آلاف مشارك، وهناك عدد من الأدمن المحترفين وهم “أشرف رشوان، ومحمد البربري، وأحمد صارف، وبدري شمندورة، ومحمود الخباص، وعلي بغدادي”.

الوصول لمليون متابع

ويختتم محمد حديثه قائلًا “وصلنا إلى 100 ألف متابع بدون إعلانات، وأصبح لدينا متابعين بالوجه البحري والخارج”، مؤكدًا استمرارهم في العمل والانتشار حتى يصلوا إلى مليون متابع مع الحفاظ على التراث والعادات والتقاليد، وتقديم كل ما هو جديد وبناء ومفيد للمجتمع القنائي.

الوسوم