مشاركة المرأة في المصالحات الثأرية.. أبرز توصيات ندوة “ثقافة التسامح” بقنا

مشاركة المرأة في المصالحات الثأرية.. أبرز توصيات ندوة “ثقافة التسامح” بقنا جانب من ندوة ثقافة التسامح ـ تصوير قنا البلد

نظم المنتدى القنائي للفكر والثقافة، اليوم الخميس، ندوة بعنوان “ثقافة التسامح”، بقاعة معسكر قنا الدائم بمدينة قنا.

حضر المنتدى النائب حمزة أبو سحلي، عضو مجلس النواب عن مركز فرشوط بمحافظة قنا، والنائب محمود عبدالسلام الضبع، عضو مجلس النواب عن دائرة عن دائرة مركز وبندر قنا، والدكتور محمود خضاري، نائب رئيس جامعة جنوب الوادي للبحث العلمي، وعدد كبير من المثقفين والقيادات العامة والتنفيذية والشباب والجمعيات الأهلية.

تحدث أبو سحلي خلال الندوة عن الخصومة الثأرية بين عائلتي السحالوة ـ التي ينتمي إليها ـ والمخالفة، تلك الخصومة التي استمرت 4 سنوات وأسفرت عن مقتل 20 شخصًا، بينهم نجله محمد، الذي لم يُكمل الـ16 عامًا، مشددًا على ضرورة إنهاء جميع الخلافات الثأرية التي تُزهق أرواح الأبرياء.

أسفرت الندوة عن العديد من التوصيات، هي: ضرورة مشاركة المرأة في المصالحات، وأيضًا مشاركة الشباب بلجان المصالحات، والعمل على تقديم نماذج إيجابية خلالها، وعمل لجنة مُشَكلة على مستوى المحافظة وليس القرية أو المركز، وتجديد الخطاب الديني والتربوي، وتفعيل دور المؤسسات الدينية والتعليمية، وتنفيذ قوافل توعوية.

وقرر المنتدى أن تكون أماني أبو سحلي، إحدى الشخصيات التي تطوف القرى والمراكز للتوعية خاصة للسيدات بعد مرورها بحادثة فقد ابنها، الذي راح ضحية الخلافات الثأرية مطلقين عليها لقب “سيدة التسامح”.

الوسوم