بالمستندات| مواطن يتهم مجلس قروى القناوية بالاستيلاء على أرضه ويطلب تدخل المحافظ

مبارك مصطفى، مواطن قنائى بسيط، يعيش فى مدينة قنا فى منزل قديم صغير، رغم امتلاكه لقطعة أرض فى قرية القناوية ورثها عن أبيه الذي بدوره ورثها عن عائلته منذ عهد الملك فاروق.

قرر العم مبارك استغلال أرضه ببناء منزل صغير له ولأسرته خصوصا أن منزله فى مدينة قنا تعرض لأمر إزالة، ولكن وجد هناك من يحاول نهب حقه فى أملاكه والاستحواذ عليها بطريقة غير مشروعة.

يحكي مبارك قائلًا “ورثت قطعة أرض من والدي تبلغ مساحتها 6 قراريط و13 سهمًا في عام 1932ـ في عهد الملك فؤاد ـ وحدثت حينها عدة مشكلات بين الورثة، إلى أن حكمت المحكمة بقبول الصلح بين الأطراف المتنازعة” .

ويتابع “في عام 1937 في عهد الملك فاروق، أكدت المحكمة الجزئية والأهلية آنذاك على الحكم الصادر في عام 1932 بثبوت ملكية الأرض لوالدي، ثم استولى المجلس القروي عليها دون وجه حق، رغم أن الأرض تقع في المخادمة وليس فى زمام مجلس قروى القناوية”.

ويضيف أن مالك الأرض الكائنة بجوار أرضه التي تقع في منطقة حوض أولاد سرور القطعة 113 زمام ناحية المخادمة، استطاع أن يحصل على حكم قضائي بإثبات ملكيته للأرض بعد ما حاول المجلس الاستيلاء عليها أيضًا .

ويستكمل أن المجلس القروي لايزال يستولي على الأرض بحجة وجود عقد يثبت ذلك، كما أن المجلس قام بتخصيص الأرض المدرسة وأن قرار التخصيص تم رغم مخالفته للشروط، لان الهيئة التعليمية أكدت بأن الأرض لا تصلح للمدرسة وذلك لعدة أسباب أهمها بأن الأرض بها مستنقعات وقريبة من السكة الحديد وأن قرار هيئة الأبنية يثبت ملكيتى للأرض.

ويقول أن هيئة السكة الجديد قامت بدفع تعويض لى عندما قامت بالاستيلاء على جزء من الأرض الخاصة بى وان دفع هذا التعويض يثبت ملكيتى للأرض.

ويتابع أن هناك أكثر من جهة قدمت لها شكاوى  ومن ضمن هذه الجهات وزارة الزراعة ومجلس الوزراء ومحافظ قنا ومديرية الزراعة بقنا وإدارة الحماية الأراضي الزراعية بمديرية الزراعة بقنا

ويشير أن المجلس القروى فى عام 2015 قام بردم الأرض حتى لأستفيد منها وقدمت شكاوى ورفعت قضايا عما حدث.

ويستكمل أن المنزل الذى أعيش فيه تم وضع قرار إزالة له ، ولا اعلم لماذا يفعل موظفى المجلس بى هذا لذا اتقدم بشكواي للواء عبد الحميد الهجان، محافظ قنا، ولدى جميع الأوراق التى تثبت صحة كلامى، وأرجو من المسئولين التدخل حيث أريد بناء منزل فى أملاكي وهذا حقى القانونى

 

 

 

 

الوسوم