Rotating Banner

Rotating Banner


“موزو” مشروع تحويل الموز إلى شيبسي وأصحابه يحلمون بغزو السوق العربي

“موزو” مشروع تحويل الموز إلى شيبسي وأصحابه يحلمون بغزو السوق العربي طارق عبدالله ـ مدير شركة موزو

تصوير ـ أحمد العنبري

 

لم يقف مجموعة من الشباب من قرية دندرة بمحافظة قنا مكتوفي الأيدي في انتظار فرص عمل، وساعدهم على ذلك مركز دندرة الثقافي من خلال المنتدى الاقتصادي الثاني له الذي حمل عنوان “طاقات الجنوب فرص وتحديات”.

تضمن المنتدى عرض لتجارب دول خارجية، من بينها دولة إندونيسيا، حيث قُدمت فكرة إنتاج شرائح الموز على هيئة “شيبسي”، فأبدوا إعجابهم بالفكرة وقرروا تطبيقها.

قرر الشباب تطبيق الفكرة خاصة أن دندرة رائدة في زراعة الموز، فبدأوا في التنفيذ وإجراء التجارب وعمل عينات وفحصها من قِبل معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية، بدعم من منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو” التي قامت بتدريب الفريق لمدة عام لرفع مستواه، وتحسين جودة المنتج، عن طريق مجموعة من المتخصصين، وبالفعل دعموا الفريق بشكل كامل حتى استطاع الخروج بمنتج عالي الجودة بشكل ينافس المنتجات الموجودة بالأسواق.

ويقول طارق عبدالله، المدير التنفيذي لشركة موزو، خلال مشاركة الشركة في معرض دندرة إكسبو، على هامش منتدى دندرة الاقتصادي الرابع الذي أُقيم 17 نوفمبر الحالي، لاقى المنتج استحسان عدد كبير من الأهالي الذين أقبلوا لشراؤه.

ويوضح عبدالله خلال حديثه لـ”قنا البلد”، أن المنتج خرج إلى النور عن طريق حاضنة الأقصر للتراث الفني والصناعات الحرفية بمحافظة الأقصر، حيث اُفتتح مصنع الشركة في 12 نوفمبر الحالي، بدعم من منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو”، ومركز دندرة الثقافي، وبحضور المستشار مصطفى ألهم، محافظ الأقصر، والأمير هاشم الدندراوي، رئيس مجلس إدارة مركز دندرة التنموي.

وعن مراحل تصنيع المنتج، يقول نبدأ بغسل الموز وتقشيره ثم تقطيعه من خلال ماكينة تقطيع، ووضعه في محلول، ويليه قليه في قلاية، ثم وضعه بجهاز طرد مركزي للزيت، ومنه إلى مرحلة الطعوم، انتهاءً بالتعبئة والتغليف، لافتا إلى إنتاج 5 آلاف كيس بعبوات (35 جرام ـ 80 جرام)، تم بيعها بالمعارض التي شاركت فيها الشركة بمختلف محافظات الجمهورية آخرها معرض إكسبو بدندرة بمحافظة قنا.

ويشير المدير التنفيذي للشركة، إلى أن الفريق يسعى خلال الفترة المقبلة إلى تسويق المنتج وبيعه بالأسواق بعدة أطعم، مستهدفين السوق المحلي بالصعيد وخاصة قنا، مؤكدًا أن ما يُميز المنتج هو اختلاف الطعم والقيمة الغذائية والجودة.

الوسوم