ولاد البلد

هل يصلح عقار ديكساميثازون علاجا لجميع مرضى كورونا؟ .. الصحة العالمية تجيب

هل يصلح عقار ديكساميثازون علاجا لجميع مرضى كورونا؟ .. الصحة العالمية تجيب

منذ أن أعلنت منظمة الصحة العالمية عقار ديكساميثازون نجاحًا واختراقا علميا لعلاج الحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا المستجد، وإدراج الكثير من الدول له في بروتوكولات العلاج، بدأ العديد من المواطنين البحث وشراء وتخزين هذا العقار لعلاج فيروس “كورونا”.

وقبل البحث وشراء هذا العقار يجب أن تعرف ماهو الديكساميثازون؟ ومتى يستخدم لمرضى فيروس كورونا؟ وهل يصلح استخدامه دون إشراف طبي أم لا؟  وما هي مخاطره وأعراضه الجانبية؟

ما هو ديكساميثازون؟

الديكساميثازون هو دواء تمت الموافقة عليه للاستخدام الطبي في عام 1961، وهو مدرج في قائمة الأدوية الأساسية لمنظمة الصحة العالمية، يستخدم عادة في التعامل مع المشاكل الروماتيزمية، والعديد من الأمراض الجلدية وبعض التهابات الجهاز التنفسي مثل الربو ومرض الانسداد الرئوي المزمن، كما يمكن أيضًا لعقار ديكساميثازون علاج الخناق ، وهي عدوى تنفسية ناتجة عادةً عن فيروس

هل يعالج الديكساميثازون فيروس كورونا ؟

أجاب مكتب منظمة الصحة العالمية في مصر، عبر حسابه بموقع تويتر، على سؤال هل يعد عقار الديكساميتازون علاجا لمرضى كورونا، فقال إن دراسة حديثة أجريت في المملكة المتحدة توصلت إلى أن عقار الديكساميثازون، قلل معدل الوفيات بين مرضى كوفيد – 19 الذين يحتاجون إلى العلاج بالأكسجين.

وينبغى عدم تخزين الديكساميثازون احتياطيا، وينبغى عدم استخدامه لعلاج الحالات الخفيفة من مرض كوفيد – 19 أي المرضى الذي لا يحتاجون إلى العلاج بالأكسجين.

وأضاف: لا يوجد أي دليل على استخدام الديكساميثازون بهذا الشكل، كما أن لهذا الدواء آثار جانبية خطيرة في حالة استخدامه الخاطىء.

ماذا وجت الدراسة في عقار الديكساميثازون؟

الدراسة  التي أجرتها جامعة أوكسفورد الإنجليزية، قالت إن نحو 2100 من المرضى حصلوا على جرعات بلغت 6 مليجرامات من ديكساميثازون لمدة 10 أيام، وقورن تقدم حالاتهم مع حالات أكثر من 4300 مصاب لم يخضعوا لأي علاج إضافي.

يقول العلماء الذين أشرفوا على البحوث إنه يمكن تجنب ثلث عدد الوفيات بالنسبة للمرضى الذين يحتاجون إلى أجهزة تنفس صناعي لو استخدم معهم هذا العقار، أما بالنسبة للمرضى الذين كانوا يخضعون للعلاج بالأوكسجين، فيمكن إنقاذ حياة خمسهم لو استخدم هذا العقار.

ولكن البحوث توصلت إلى أن عقار ديكساميثازون ليست له فعالية بالنسبة للمرضى الذين لا يحتاجون إلى تدخل الجهاز التنفسي.

لا يمكن استخدامه بدون إشراف طبي

هيئة الدواء المصرية، أصدرت تحذيرا عبر الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء المصري، من استخدام مستحضر “ديكساميثازون” كعلاج لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وقالت إن دواء “ديكساميثازون” هو أحد مستحضرات الكورتيزون المعروف بأضراره الجانبية العديدة.

وأوضحت الهيئة أن استخدامه بدون دواع طبية أو إشراف طبي قد يؤدى إلى التعرض لمخاطر عديدة، منها خطر تثبيط المناعة وتورم الوجه والأطراف وتغير الرؤية وألم وضعف العضلات وبطء التئام الجروح ونزيف المعدة ونوبات صرع وارتفاع السكر في الدم وارتفاع ضغط الدم وفشل القلب.

وناشدت هيئة الدواء المصرية المواطنين بعدم تناول أي علاج دون استشارة الفريق الطبي المختص، وضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة، لمواجهة ومنع انتشار فيروس كورونا المستجد، والرجوع إلى مقدمي الخدمات الصحية في هذا الشأن.

 

 

الوسوم