تعرف علي قيمة زكاة الفطر وفضلها ووقت إخراجها وعلي من تجب

تعرف علي قيمة زكاة الفطر وفضلها ووقت إخراجها وعلي من تجب زكاة الفطر - صورة أرشيفية
كتب -

كتب – أحمد عبيد

زكاة الفطر هي الزكاة التي تجب علي المسلم بسبب فطره، والمقصود بالفطر هو فطر يوم العيد، ولذلك نقدم لكم فضلها، ومقدارها، وعلي من تجب، ولمن تعطي، وعن من تخرج، بالإضافة إلي وقت إخراجها، مقدمة من الشيخ محمد علي حسن، إمام وخطيب بإدارة أوقاف قنا.

• فضلها

 

هي تطهير للصائم من اللغو والرفث وطُعمة للمساكين والفقراء، حيث روي عن عبد الله ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما في صحيح سنن أبي داود رواه أبو داود و ابن ماجه بسند حسن: “قال فَرَضَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زَكَاةَ الْفِطْرِ طُهْرَةً لِلصَّائِمِ مِنْ اللَّغْوِ وَالرَّفَثِ وَطُعْمَةً لِلْمَسَاكِينِ”.

• مقدارها

 

صاع من قوت أهل البلد، والصاع يعادل 2 كيلو ونصف، وبما أن القوت في مصر هو القمح أو الدقيق فتكون الزكاة مقدراها 2 كيلو ونصف من القمح أو الدقيق، ويجوز إخراج القيمة وهي تقدر الآن 13 جنيهًا كما حددها دار الإفتاء ومجمع البحوث الإسلامية كحد أدني.

• علي من تجب؟

 

تجب علي كل مسلم بالغ عاقل عنده قوت يوم وليلة العيد.

• لمن تعطي؟

 

تعطي للفقراء والمساكين من الدرجة الأولي، ويجوز إعطائها في مصارف الزكاة الأخرى كالمستشفيات والمساجد والغارمين.

• عن من تخرج؟

 

زكاة الفطر يخرجها الإنسان عن نفسه وعن من يعول من أهل بيته كالزوجة والأولاد.

• وقت إخراجها

 

أثناء شهر رمضان، من أول يوم رمضان إلي ما قبل صلاة العيد، لقول رسول الله (ص) ” مَنْ أَدَّاهَا قَبْلَ الصَّلاةِ فَهِيَ زَكَاةٌ مَقْبُولَةٌ وَمَنْ أَدَّاهَا بَعْدَ الصَّلاةِ فَهِيَ صَدَقَةٌ مِنْ الصَّدَقَاتِ.

الوسوم