صحة وجمال

بعد التحذيرات منه.. أسباب مرض الفاشيولا وأعراضه وطرق الوقاية

21 سبتمبر 2018

يعتبر مرض الدودة الكبدية “الفاشيولا” من أهم الأمراض المشتركة التى تصيب الحيوان أساسًا (الماشية والأغنام والماعز)، وتنتقل منه لتصيب الإنسان عن طريق تناول الخضراوات أو الأعشاب الملوثة بالطور المعدى للطفيل. كما تؤثر على الإنتاج القومي في المجتمع وتكمن خطورة هذا المرض فى عدم ظهور أعراض إكلينيكية واضحة تُمكن من التشخيص السريع ولعل أهم مضاعفاتها هى ضعف القدرة الإنتاجية في الإنسان وكذلك الحيوان المصاب بها، لذلك يُطلق عليها الأمراض التى تؤثر على الإنتاج، ووفقًا لموقع وزارة الصحة والسكان ننشر أعراض المرض وطرق العدوى والوقاية.. دورة الحياة:   تبدأ دورة الحياة بنزول بويضات الفاشيولا مع براز العائل الأساسى المصاب (الماشية والأغنام) وأحيانًا الإنسان وفى وجود الماء تفقس خلال أسبوعين ويخرج الميراسيديم ليبحث عن عائلة الوسيط (قوقع الليمنيا)، فإذا وجده خلال يخترق الميراسيديوم أنسجة القوقع ويمر بمراحل تطور مختلفة (سبوروسيست – ريديا – سركاريا). وتخرج السركاريا من القوقع بعد مرور 30 يومًا وتتكيس وتلتصق على الخضراوات الورقية بواسطة مادة أسمنتية متحولة إلى الطور المعدى وهو السركاريا المتحوصلة، وعندما يأكل  الإنسان أو الماشية الخضراوات الورقية المصابة تصل السركاريا المتحوصلة إلى المعدة، حيث تذوب الحويصلات (الأكياس) وبعد وصولها للأثنى عشر تخترق جدار الأمعاء لتصل إلى الكبد، حيث مقرها النهائى في القنوات المرارية وتستمر فى النمو إلى أن تصل لطور الدودة البالغة والتى تبدأ فى وضع البيض بعد 3 – 4 أشهر. طرق العدوى:   تناول الإنسان أو الحيوان الخضراوات الورقية الطازجة مثل (الخس-الجرجير-الفجل-البقدونس الخ) والملتصق عليها السركاريا المتحوصلة (الطور المعدى). الأعراض المرضية:   1- تظهر الأعراض المرضية على الإنسان بصورة حادة وتستمر عدة أسابيع منذ بداية اختراق الطور المعدى جدار الأمعاء وأنسجة الكبد حتى يستقر بالقنوات المرارية، ويشعر المريض في هذه الفتره باضطرابات فى الجهاز الهضمى مثل القىء، والإسهال، وآلام فى الجانب العلوى الأيمن من البطن، وفقدان الشهية، وارتفاع في درجة الحرارة وأحيانًا تضخم بالكبد، وإصفرار العينين، وذلك تبعًا لشدة الإصابة بعدد كبير من الديدان. 2- ثم تبدأ الحالة المزمنة بعد سكون أطوار ديدان الفاشيولا بالقنوات المرارية بالكبد وبلوغها ووضع بويضاتها فى خلال 3-4 أشهر، وتستمر هذه المرحلة لعدة سنوات، حيث يشكو المريض من آلام فى البطن تشبه آلام التهاب الحويصلة المرارية، وكذلك تضخم بالكبد، وإصفرار العينين، وسوء الهضم، وفقدان الشهية، وتُكتشف الحالة المزمنة بوجود بويضات الفاشيولا فى براز الإنسان المصاب. تشخيص المرض:   الحالات الحادة:   يصعب التشخيص أثناء هذه الفترة وذلك لعدم ظهور بويضات الفاشيولا (الدودة الكبدية) فى تحليل البراز- لكن تشخص الحالات بالفحص الإكلينيكى الجيد للمريض بوجود ارتفاع فى كرات الدم البيضاء خاصة حمضية الصبغة (ايزينوفيل) وإيجابية الفحص السيرولوجى الخاص بالفاشيولا. الحالات المزمنة:   بظهور بويضات الفاشيولا فى تحليل البراز وأحيانًا تُشخص بالموجات فوق الصوتية لوجود الديدان في القنوات المرارية، بالإضافة إلى التشخيص السيرولوجى. الوقاية:   غسيل الخضراوات الورقية التى تؤكل طازجة مثل الخس- الجرجير- البقدونس- الفجل وغيرها بوضعها فى محلول ليمون أو خل لمدة 10 دقائق لفصل حويصلات الفاشيولا، ثم غسيل الخضراوات بالماء الجارى النقى والأفضل وضع الخضراوات فى محلول برمنجنات البوتاسيوم 24مجم/ لتر لمدة 15 دقيقة، حيث يقتل الحويصلات نهائيًا ويغسل بالماء الجارى النقي. برنامج وزارة الصحة والسكان فى مكافحة المرض:   فحص المواطنين للبراز لاكتشاف حالات الدودة الكبدية (الفاشيولا) بوحدات الرعاية الأساسية بالريف والحضر ولتلاميذ المدارس وعلاج جميع المصابين فور ظهور نتيجة الفحص مجانًا بعقار الترايكلابندازول (ايجاتن Egaten) ذو الجرعة الواحدة، والذي اثبت فاعليته في علاج الدودة الكبدية للإنسان والذى سُجل بوزارة الصحة والسكان، وقد أوصت باستخدامه فى علاج مرض الفاشيولا (الدودة الكبدية) منظمة الصحة العالمية. مكافحة العائل الوسيط (قواقع الليمنيا) بالمجارى المائية (الترع والمصارف) باستخدام مبيدات القواقع والطرق البيولوجية. التوعية الصحية للمواطنين بكيفية الوقاية من الإصابة بالمرض وأعراضه ومضاعفاته من خلال جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، والتي تشمل التوعية ضد غسل الخَضراوات الطازجة بالترع والمصارف. مشاركة وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى من خلال مشروعها القومى في مكافحة الدودة الكبدية (الفاشيولا) بين الحيوانات باستخدام العلاج الجماعى للحيوانات بعقار فاسينكس (Fasinex) بمعرفة الهيئة العامة للخدمات البيطرية. الامتناع عن استيراد حيوانات من الدول التي تعانى من مرض الدودة الكبدية فى الحيوانات. الحيلولة دون غسل الخضراوات الطازجة بالترع والمصارف. إقرأ المزيد

عشان متتحرقش.. 8 نصائح لطلاب جامعة جنوب الوادي لتفادي حرارة الشمس

8 سبتمبر 2018

من المعروف أن جامعة جنوب الوادي فرع قنا من أكثر المناطق ارتفاعًا في درجات الحرارة طوال العام، نظرًا لوجودها في منطقة صحراوية، ما يؤثر سلبًا على طلابها ويُصيبهم بحروق بالبشرة أو جفاف، لذا يُقدم “قنا البلد” عددًا من النصائح للطلاب تزامنًا مع قرب بدء العام الدراسي الجديد: نصائح للحماية من الشمس:   استخدام واقي الشمس (sunscreen) مناسب لنوعية بشرتك لحمايتها من أخطار التعرض لأشعة الشمس، عن طريق وضعه على البشرة قبل الخروج من المنزل بـ15 دقيقة. ارتدي قبعة مناسبة خلال فترة تواجدك بالجامعة، لحماية بشرتك من التعرض لأشعة الشمس المباشرة، كما يمكنك ارتداء نظارات شمسية أصلية غامقة لحماية عينيك من التعرض لأشعة الشمس. ارتدي نوعية مناسبة من الملابس بحيث تكون قطنية وفاتحة الألوان حتى لا تمتص أشعة الشمس الضارة وتؤذي بشرتك، بالإضافة إلى ارتداء الملابس ذات الأكمام الطويلة لحماية بشرة ذراعيك من التعرض المباشر لأشعة الشمس. تناول كمية كبيرة من المياه أثناء وجودك في الجامعة حتى تغذي بشرتك بالمياه اللازمة لترطيبها. حاول التواجد بالأماكن التي تكثر فيها الأشجار للحماية من الشمس، حيث توفر الجامعة العديد من المقاعد تحت الأشجار والمظلات. تجنب التعرض للشمس خلال الفترة من الـ 10 صباحًا حتى الـ4 مساءً، لأنها أكثر الساعات ضررًا على البشرة. للتغذية دور كبير في إمداد الجسم بمضادات الأكسدة التي تحميه من التعرض لأخطار أشعة الشمس، كما تعمل على إمداد الجسم بالفيتامينات التي يحتاجها ليحول أشعة الشمس التي تمتصها البشرة إلى طاقة يستفيد منها الجسم. احرص على التواجد في المباني والقاعات المكيفة، ولا تتواجد في الحرم إلا للأهمية فقط. إقرأ المزيد

تدمر شبكية العين.. 5 أضرار للنظارات الشمسية المقلدة المنتشرة بالأسواق

7 سبتمبر 2018

تمتلئ الأسواق بالنظارات الشمسية المقلدة التي يستخدمها المواطنين لرُخص أسعارها، دون علمهم بالمخاطر العديدة التي تُسببها للعين، لذا يوضح الدكتور أيمن عماد، أخصائي طب وجراحة العيون في قنا، مخاطر ارتداء هذا النوع من النظارات: أضرار النظارات الشمسية المقلدة:   تؤدي إلى حدوث جفاف بالعين نتيجة لدخول أشعة الشمس بشكل مركز. تؤدي إلى دمار شبكية العين وحدوث مشكلات بالنظر. تسمح بدخول الأشعة فوق البنفسجية. تسبب الصداع وحدوث تشوش بالعين. تضر القرنية والملتحمة بالعين بكونها لا تحتوي على مرشحات لحماية العين. ويضيف أخصائي طب وجراحة العيون في قنا، أن النظارات الأصلية تمنع دخول الأشعة فوق البنفسجية الضارة إلى العين، لأنها تُصنع من مادة تُعرف بـ “البلورايز” والتي تسمح برؤية أوضح، بالإضافة إلى مادة الكربون التي لا توجد في النظارات المقلدة، كما تمنع حدوث جفاف أو إلتهابات للعين، وتتميز أيضًا بأنها ذات سطح مصقول على عكس المقلدة. إقرأ المزيد